ميثقكم

10.Aug.2013  |  الكاتب: حنيفا مسلما  |  في قسم عليها تسعة عشر

بسم الله الرحمن الرحيم

هناك ثلاث آيات في سورة البقرة تبدأ بنفس العبارة: "وإذ أخذنا ميثقكم"

2:63 وإذ أخذنا ميثقكم ورفعنا فوقكم الطور خذوا ما ءاتينكم بقوة واذكروا ما فيه لعلكم تتقون
2:84 وإذ أخذنا ميثقكم لا تسفكون دماءكم ولا تخرجون أنفسكم من ديركم ثم أقررتم وأنتم تشهدون
2:93 وإذ أخذنا ميثقكم ورفعنا فوقكم الطور خذوا ما ءاتينكم بقوة واسمعوا قالوا سمعنا وعصينا وأشربوا فى قلوبهم العجل بكفرهم قل بئسما يأمركم به إيمنكم إن كنتم مؤمنين

عدد الكلمات لهذه الآيات الثلاثة هو 57 (3×19) .

القيمة العددية لها 25213 (1327×19).

وهذه دلالة مهمة على كلمة "ميثقكم" التي أتت في هذه الثلاث آيات و بعبارة مختلفة مرة في سورة الحديد 57 (3×19) الآية رقم 8 .

57:8 وما لكم لا تؤمنون بالله والرسول يدعوكم لتؤمنوا بربكم وقد أخذ ميثقكم إن كنتم مؤمنين

في السورتين: البقرة 2 والحديد 57 حيث وجدنا كلمة "ميثقكم" لدينا 28405 (1495×19) أحرف
الرقم الذهبي لهذا العدد 28405 هو: 17556+10849:
17556 هو: (154×114) أو (266×66) و 266 (14×19).
10849 هو: (5719).

كما نعلم 114 هو عدد سور القرءان
والعدد 57 هو عدد نصف سور القرءان وعدد إسم الجلالة "الرحمن" (57) و رقم سورة الحديد (57)!
والعدد 66 هو القيمة الحسابية لإسم الجلالة "الله" (1+30+30+5).
والعدد 14 هو عدد الأحرف النورانية.

والعدد 28405 هو أيضا 19 (5+4+8+2).

أما عدد الأحرف مع البسملات فهو 28443 (1497×19) حرفا.

كلمة "ميثاقكم" تبدأ بالحرف النوراني ميم, ولو بحثنا عن هذا الحرف في هاتين السورتين فسنجده 2413 (127×19) مرة .
فالرقم 127 هو عدد آيات سورة براءة (9) !!!

ألم يدعوكم رسول الميثاق رشاد خليفة لتؤمنوا بربكم ولا تشركوا به شيئا؟
وما لكم لا تؤمنون بالله والرسول يدعوكم لتؤمنوا بربكم وقد أخذ ميثقكم إن كنتم مؤمنين
 

ملاحظة هامة:
كلمة "رشاد" هي من جذر "رشد" (19 مرة في القرءان )
وكلمة "خليفة" من جذر "خلف" (127 مرة في القرءان )
الحاصل (127×19) أنظر إلى المثال السابق وقارن الأرقام !!!

ولو بحثنا من سورة البقرة حتى سورة الحديد عن الآيات التي تبدأ بحرف ميم سنجدهم 127 آية أيضا!!! .

ولهذا بحثنا فقط في سورة براءة عن الآيات التي تبدأ بحرف ميم ووجدنا 3 آيات بها 361 (19×19) حرفا .

 

الحمد لله رب العلمين

مقالات متشابهةتسعة عشر رشاد خليفة رسول الميثاق ميثاقكم

أكتب تعليقك


0 تعليقات