سورة التوبة رقم 9 – الجزء الخامس

14.Dec.2010  |  الكاتب: حنيفا مسلما  |  في قسم سورة التوبة

سم الله الرحمن الرحيم

 بقلم صفحة نون والقلم

الأجزاء { 1 2 3 4 5 6 7 8 9 }

لقد وضحنا حسابيا في المقالات الأربعة السابقة أهمية لفظ الجلالة والاحرف النورانية بالكشف عن الحقائق الكامنة في كتاب الله وعن التحريف الذي تم من قبل البشر.

1. الحرف النوراني (م)

في هذا المثال نود من الأخوة النظر للأية المزيفة الأخيرة لسورة التوبة. هذه الاية تحتوي على حرف ميم (م) واحد. لو بحثنا عن جميع الايات في السورتين 1 و 9 التي تحتوي ميم مرة واحدة لوجدنا 3 ءايات (دون 9:129).

عدد أحرف هذه الثلاث ءايات هو 133 (19×7)

ولو كانت الاية المزيفة 9:129 من أصل القرءان لكانت النتيجة 187 (133+54) وهذا العدد لا يقبل القسمة على 19.

2. حرف الميم من السورة رقم 1 الى السورة رقم 9

نحن نعلم أن سورة التوبة (رقم 9) هي من السور الغير نورانية أي لا تبدأ بالأحرف النورانية وأن الاية المزيفة 9:129 لديها حرف ميم واحد. والان للنبحث عن الايات التي بها حرف ميم واحد وفقط في السور الغير نورانية من السورة 1 حتى السورة 9 أي في السور (1, 4, 5, 6, 8, 9).

في هذه السور وجدنا 24 ءاية  التي عدد احرفها 1121 (19×59) حرفا.

ولو وضعنا الاية المزيفة 9:129 معهم لكانت النتيجة 1175 (1121+54) وهذا العدد لا يقبل القسمة على 19.

3. حرف الميم في نهاية الايات الغير نورانية

الاية المزيفة 9:129 تنتهي بحرف الميم (العظيم). وهنا نريد البحث عن كل الايات التي تنتهي بحرف الميم وفقط في السور الغير نورانية من القرءان.

النتيجة هي 361 (19×19) بالتمام.

لو كانت الاية المزيفة 9:129 من القرءان لكان التعداد 362 وهذا غير قابل للقسمة على 19.

وهنا اريد الاضافة أن 361 ءاية يوجد بها الحرف النوراني ألف (أ) 3287 (19×173) مرة. والاية المزيفة 9:129 يوجد بها 9 أحرف ألف وبهذا سيكون التعداد 3296 وهو غير قابل للقسمة.

وحتى القيمة الحسابية لهذه الايات هو 1597463 (19×84077).

4. لفظ الجلالة وسورة التوبة رقم 9

كما ذكرنا في الجزء الرابع من هذه الوثائق أن لفظ الجلالة (الله) من السورة 1 حتى السورة 9 متواجد 1273 (19×67) مرة. مما يدل أن الاية المزيفة 9:129 التي تحتوي على كلمة "الله" مرة واحدة حولت مجموع لفظ الجلاله ل 1274 مرة. وهذا الرقم يتناقض مع العملية الحسابية.

والان لنبحث في السور الغير نورانية أي (1, 4, 5, 6, 8, 9) عن الايات التي بها إسم الله مرة واحدة فقط:

النتيجة هي 247 (19×13) ءاية

وهذا برهان كالكثير من البراهين أن الاية المزيفة 9:129 لا يمكن أن تنتمي للقرءان بأي شكل من الاشكال

الله أكبر!!!!

حتى ولو جمعنا أرقام السور والايات لهذه ال 247 ءاية فسنجد المجموع 17765 (19×935).

ولو أننا اضفنا الاية المزيفة 9:129 لكان التعداد 248 ءاية في النيجة الأولى و 17894 في النتيجة الثانية وكلاهما لا يقبل القسمة على 19

5. من هو الرءوف الرحيم بالنسبة لك؟

إسم الله الأعظم "الرحيم" هو من أسماء الله الحسنى الذي يكون في 114 (19×6) بسملة
ومتواجد دون البسملات 114(19×6) مرة في القرءان
المكون من 114 (19×6) سورة.

الاية المزيفة 9:128 تصف الرسول بالرحيم وتعطيه صفة من صفات الله جل وعلى

وكما قلنا أن كلمة "رحيم" متواجدة في القرءان 114 مرة ولو جمعنا أرقام الايات التي بها هذا الاسم لحصلنا على النتيجة 9128

عزيزي القارئ أنظر بنفسك وتأكد

9128 (مجموع ارقام الايات لإسم الله الرحيم) وفي المقابل 9:128 (الاية المزيفة)

الخيار لك واسأل فطرتك من هو الرحيم بالمؤمنين

الله عز وجل أم رسوله؟

الأجزاء { 1 2 3 4 5 6 7 8 9 }

مقالات متشابهةالتوبة تسعة عشر القرءان

أكتب تعليقك


0 تعليقات