إصلاح الرزنامة الإسلامية

09.Oct.2010  |  الكاتب: حنيفا مسلما  |  في قسم مقالات عامة

 بسم الله الرحمن الرحيم

إصلاح الرزنامة الإسلامية
 
لقد تبين على مرور الزمن لجميع الشعوب على وجه الارض أن الدورة القمرية بتحديد السنة وفصولها الاربعة ليست مركز ثقة وخصوصا في أعمالنا المرتبطة بالطبيعة (زراعة الارض والحصاد, الاسفار التجارية, الخ...). ولكننا لسنا الوحيدين في هذه الدنيا المتعلقة حياتهم بالطبيعة بل كما نعلم وبشكل أخص الاشجار والحيوانات أيضا.
لقد خلق الله عز وجل كل شيئ وأعطاه ميزانه وقانونه وكل الخلق بما فيها الانسان مرتبط بهذا القانون الرباني بتنظيم حياته. لذلك وجب علينا فهم هذه الطبيعة وأن نتحلى بالصبر حتى تتكون هذه المخلوقات كالحيوانات والنبات وتنضج لكي يكون لنا نصيب منها.
القرءان الكريم يحذرنا في عدة آيات أن نحترم حرمة الحيوانات على الاخص في الأشهرالاربعة الحرم وأن لا نعتدي ونقوم بصيدها. هناك أيضا 4 آيات في سورة المائدة التي تشدد في كل مرة بمنع الصيد في الاشهر الحرم وأي تعدي على هذا القانون الرباني يؤدي لمعاقبة الجاني العقاب اللازم:
 
[5:1] يايها الذين ءامنوا اوفوا بالعقود احلت لكم بهيمه الانعم الا ما يتلي عليكم غير محلي الصيد وانتم حرم ان الله يحكم ما يريد
 
[5:94] يايها الذين ءامنوا ليبلونكم الله بشيء من الصيد تناله ايديكم ورماحكم ليعلم الله من يخافه بالغيب فمن اعتدي بعد ذلك فله عذاب اليم
 
[5:95] يايها الذين ءامنوا لا تقتلوا الصيد وانتم حرم ومن قتله منكم متعمدا فجزاء مثل ما قتل من النعم يحكم به ذوا عدل منكم هديا بلغ الكعبه او كفره طعام مسكين او عدل ذلك صياما ليذوق وبال امره عفا الله عما سلف ومن عاد فينتقم الله منه والله عزيز ذو انتقام
 
[5:96] احل لكم صيد البحر وطعامه متعا لكم وللسياره وحرم عليكم صيد البر ما دمتم حرما واتقوا الله الذي اليه تحشرون
 
لقد منع المؤمنون منعا باتا بصيد الحيوانات البرية ما داموا في الاشهر الحرم وهذه الاشهر الاربعة تأتي مرة واحدة في كل سنة:
 
[9:36] ان عده الشهور عند الله اثنا عشر شهرا في كتب الله يوم خلق السموت والارض منها اربعه حرم ذلك الدين القيم فلا تظلموا فيهن انفسكم وقتلوا المشركين كافه كما يقتلونكم كافه واعلموا ان الله مع المتقين
 
لقد عرض لنا الله عز وجل الطبيعة التي نحن كبشر قسم منها وأوضح لنا أن السنة تحتوي على 12 شهرا وثلث هذه الاشهر (4) يعد من حرمات الله التي يجب علينا كمسلمين بإحترامها وتقديرها. ففي بعض بلدان العالم الحضاري علمت البشر بهذا الامرمن عبر مراقبتها للطبيعة وإحترامها لها, لذلك قدمت جمعيات الرفق بالحيوان بطلب منع الصيد في بعض أشهر السنة في بلدانها لعلمها أن هذه الاوقات تكون معظم الحيوانات في حالة الحبل والولادة وتربية أطفالها بما فيها الرضاعة والتنمية. أحد هذه البلدان التي أود بعرض نموذج لجدول لها عن كيفية توزيعا لأشهر منع الصيد هي المانيا في منطقة بافاريا:
http://www.superjagd.com/service/allesjagd_p4m5d.php?cid=2&bid=81
في هذا الجدول يتوضح لنا أن الحيوانات البرية مجملا لها الحق بموسم يكون لها بمثابة راحة لكي يكون لها المقدرة بالخلف والتربية لأطفالها. وهنا يتوضح لنا أيضا أن هذا القانون الرباني ليس له علاقة بالسنة القمرية التي تحتوي كما نعلم على 354 يوما فقط والتي هي 11 يوما أقل من السنة الشمسية.
 
الرزنامة الهجرية هي في الحقيقة لا تتميز بشيئ عن الرزنامة القمرية التي كانت تعرف قبل الاسلام بكثير ومن أكثر شعوب العالم ولكنها لقبت على عهد الخليفة عمر (634-644) بالهجرية مثابة لهجرة الرسول من مكة الى المدينة لتكون حقلة جديدة في تاريخ الشعوب.
http://www.kuwaitagenda.com/ar/technology/space/188-the-islamic-calendar.html
في هذا الوقت لم يكن هناك طريقة آخرى معروفة بتعداد الاشهر غير الاعتماد على الدورة القمرية ولكن الرزنامة الشمسية قد مرت بمراحل عدة للقيام بتصحيحها حتى توصل الانسان في نهاية القرن 16 لوضع الرزنامة الملقبة ب الغريغوريانية التي تستخدم في وقتنا الحالي في جميع أنحاء العالم بما فيها البلدان الاسلامية.
http://de.wikipedia.org/wiki/Gregorianischer_Kalender
 
نود التوضيح: أن الاشهر الحرم الاربعة ليس لها علاقة بشهر رمضان ولكن بما أن الله عز وجل قد وصف رمضان ايضا ب "شهر" (الآية 2:185) فهنا تنطبق عملية التصحيح للرزنامة الاسلامية على جميع الاشهر.
 
[2.185] شهر رمضان الذي انزل فيه القرءان هدي للناس وبينت من الهدي والفرقان فمن شهد منكم الشهر فليصمه ومن كان مريضا او علي سفر فعده من ايام اخر يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ولتكملوا العده ولتكبروا الله علي ما هديكم ولعلكم تشكرون
 
الرزنامة الهجرية والمشاكل المرتبطة بها
 
كما ذكرنا من قبل أن هناك فرق 11 يوما بين السنة القمرية (الهجرية) والسنة الشمسية (الغريغورية) وهذا التقصير من 11 يوما يؤدي لمشاكل متعددة للأنسان المسلم في أنحاء المناطق السكنية للكرة الارضية. وللأسف لم يقم أحدا من أءمة الاسلام بوضع حلول لها مرضية بسبب تعلقهم بالقوانين التي نصها السلف في الماضي وكأنها أصبحت جزءا من الرسالة التي لا يقبل النقاش بها:
 
1. المشكلة الاولى (صيد البر)

حسب الآيات القرءانية يوجد في السنة 4 أشهر حرم التي يمنع بها الصيد والقتال (الا في حالة الدفاع عن النفس). من أسماء الاشهر يتبين لنا إسمين من الاربعة الحرم وهما الشهرالثاني عشر "ذو الحجة" (أشهر الحج هي من الاشهر الحرم) والشهرالأول "محرم" (كما ينص الاسم). أما الشهرين المتبقيين فهناك إختلاف بين الفئات المسلمة عن مواقعها أو بالاحرى أسمائها. فأهل السنة والجماعة يعتقدوا من خلال الاحاديث التي ينسبوها للرسول انهما الشهر الحادي عشر "ذو القعدة" و الشهر السابع "رجب". أما عن هذا الشهر (رجب) فهو ينافي الآية الكريمة 9:5 أن الاشهر الحرم تأتي في سلسة من الأشهر المتتابعة.
 
[9:5] فاذا انسلخ الاشهر الحرم فاقتلوا المشركين حيث وجدتموهم وخذوهم واحصروهم واقعدوا لهم كل مرصد فان تابوا واقاموا الصلوه وءاتوا الزكوه فخلوا سبيلهم ان الله غفور رحيم
 
وعلى صفحة القرءانين وجدنا أن الاعتقاد هو أن الشهرين المتبقيين هما الشهر الثاني "صفر" والشهر الثالث "ربيع الاول" بدون التفهم لحقيقة هذا الاعتقاد
http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_fatwa.php?main_id=27
 
2. المشكلة الثانية (اختلاف الرزنامة مع السنة الدراسية للطلاب في المدارس والجامعات وأوقات العمل للكادحين في الحياة)
 
السنة الدراسية والاعمال اليومية في الحياة مرتبطة وبأكثر بلدان العالم بالسنة الشمسية. فطلاب المدارس وعلى الاخص الجيل الصغير في العمر لديه الصعوبة بالتركيز على دراسته عند حلول شهر رمضان في منتصف العام الدراسي. فالواجب علينا كمسلمين بتعليم هذه الاجيال ما بي السن 12 و 14 كيفية الصيام بدون الضغوط التي تواجهه من قبل المدرسة وحتى  من قبل الاساتذة. فالتركيز في هذا الوقت لسبب عدم الاكل والشرب يضعف كما نعلم لنسبة قوية. لهذا يجب أن تتوافق السنة الدراسية أو حتى أوقات الراحة لاعمالنا مع شهر الصيام. وهذا الامر من المستحيل توافقه بشكل أو بأخر مع السنة القمرية أي الهجرية. فالله عز وجل يريد بنا اليسر ولا يريد لنا العسر.
 
3. المشكلة الثالثة (شدة الحر في أشهر الصيف عند وجوب الحج)
 
[34:28] وما ارسلنك الا كافه للناس بشيرا ونذيرا ولكن اكثر الناس لا يعلمون
 
أن دين الله هو دين لجميع البشر كافة ولا يقبل بأن يكون دين لفئة معينة ولا لبلد واحد من بلدان العالم. ولذلك ليس من المقبول بوجود صعوبات لحجاج بيت الله الاتين من البلدان الباردة (من أقصى الشمال أو الجنوب للكرة الارضية) عند إبتداء موسم الحج. وتسير الاشهر الحرم على منوال الرزنامة القمرية سيؤدي بالطبع بأن يكون الموسم في بعض السنين في منتصف فصل الصيف (من شهر مايو حتى شهر أوغسطس). والحالات المرضية كضيق التنفس والانهيار حتى الحوادث الناتجة عن الحر الشديد (معدل 45 غراد) قد نتفاداها لو كان موسم الحج يتماشى مع السنة الشمسية وبالاحرى  في أوائلها.
 
4. المشكلة الرابعة (الفرق الكبير بين أوقات الصيام في العالم)
 
وهنا أيضا إختلفت أءمة المسلمين بموضوع الصيام لشعوب بلدان جنوب / شمال الكرة الارضية. فبعضهم أصدر الفتاوي بأن تقوم هذه الشعوب بالصيام مع توقيت مكة في حال طوال مدة النهار أكثر من 15 ساعة. وهذه الفتوة مردوة لأصحابها لأنها تنافي قول الله عز وجل في الاية 2:187 التي توضح بأن الصيام يجب أن يتم حتى حلول الليل أي أن الصيام مرتبط بالليل والنهار للبلد التي يكون بها المسلم:
 
[2:187] احل لكم ليله الصيام الرفث الي نسايكم هن لباس لكم وانتم لباس لهن علم الله انكم كنتم تختانون انفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم فالءن بشروهن وابتغوا ما كتب الله لكم وكلوا واشربوا حتي يتبين لكم الخيط الابيض من الخيط الاسود من الفجر ثم اتموا الصيام الي اليل ولا تبشروهن وانتم عكفون في المسجد تلك حدود الله فلا تقربوها كذلك يبين الله ءايته للناس لعلهم يتقون
 
في الجدول الاتي (رقم 1) نقوم بعرض لخمس بلدان في العالم من جنوب الكرة الارضية حتى شمالها. وقد قمت بقياس مدة النهار لهذه البلدان لسنة 2014 حيث يأتي شهر رمضان حسب الرزنامة الهجرية من تاريخ 28 يونيو حتى 27 يوليو أي في منتصف فصل الصيف. وكما نعلم أن مدة النهار في هذه الأوقات في القسم الشمالي من الارض أطول من القسم الجنوبي منها. وكما نرى هنا أن سكان مدينة ستوكهولم في السويد سيصومون في هذا التاريخ 10.30 ساعات على الاقل أكثر من سكان جنوب الارجنتين. فالنهار في بلاد سكاندينافيا قد يطول من 18 حتى 22 ساعة في فصل الصيف. أما عن البلدان القريبة من الخط الإستوائي (مثال: مدينة لاغوس في نيجيريا) فلديهم وفي مجمل السنة حوالي 12 ساعة صيام يومي فقطا:
 
الجدول رقم 1
 
الشروق والغروب حسب الرزنامة الهجرية لبداية شهر رمضان الموافق في 28/6/2014
 
 
ستوكهولم
برلين
مكة
لاغوس
يوهانسبورغ
الكالافاتي
(الارجنتين)
الشروق
3:31
4:43
4:40
7:33
6:54
14:48
الغروب
22:10
21:35
18:8
20:5
17:27
22:56
ساعات النهار أو الصيام في اليوم
18:39
16:51
13:28
12:31
10:33
8:7
 
الشروق والغروب حسب الرزنامة الهجرية لنهاية شهر رمضان الموافق في 27/7/2014
الشروق
4:20
5:17
4:51
7:39
6:48
14:25
الغروب
21:28
21:8
18:3
20:6
17:40
23:25
ساعات النهار أو الصيام في اليوم
17:8
15:51
13:12
12,27
10:52
8:59
 
لكي يكون بمقدورنا تفهم هذه المشكلة علينا بالمقارنة لنتائج الجدول رقم 1 مع نتائج الجدول الاتي (رقم 2) لشهر رمضان حسب الرزنامة الشمسية والذي يكون في كل سنة بنفس التوقيت الموافق مع الطبيعة وبدون تعارض كبير لمدة النهار بين مختلف البلدان على وجه الارض. فقد تبين لنا من بعد التدقيق في الرزنامة الشمسية أن أفضل شهر من شهور السنة الميلادية لتأمين تعادل لساعات النهار ولكل شعوب العالم هو شهر سبتمبر, حيث يقع معدل ساعات النهار لجميع هذه البلدان ما بين 13 و 12 ساعة.
 
 
الجدول رقم 2
 
الشروق والغروب حسب الرزنامة الشمسية لبداية شهر سبتمبر 1/9/
 
 
ستوكهولم
برلين
مكة
لاغوس
يوهانسبورغ
الكالافاتي
(الارجنتين)
الشروق
5:41
6:14
5:3
7:39
6:21
13:26
الغروب
19:51
19:55
17:37
19:53
17:55
00:14
ساعات النهار أو الصيام في اليوم
14:10
13:40
12:33
12:14
11:33
10:48
 
الشروق والغروب حسب الرزنامة الشمسية لنهاية شهر سبتمبر 30/9/
الشروق
6:47
7:03
5:11
7:34
5:50
12:22
الغروب
18:25
18:46
17:09
19:38
18:7
00:58
ساعات النهار أو الصيام في اليوم
11:37
11:43
11:58
12:3
12:17
12:35
 
 
 
 
 
 
 
 
 
كلمة هلال
[16:16] وعلمت وبالنجم هم يهتدون
 
من بعد صيف حار في شبه الجزيرة العربية يهل نجم سهيل في سماء الجهة الجنوبية من البلدان, ينبأ بإنتهاء فصل الصيف وابتداء التلطف الجوي. فالأعراب قبل الاسلام كانت تعلم بوجود هذا النجم وارتباط موعد ظهوره مع السنة الشمسية (بالتحديد في 24 أوغوسطس). حتى ولو تبين من التاريخ أن النظام القمري كان يستخدم من الكثير من شعوب العالم, الا أن هذا النظام لم يكن يعتمد لقياس أو تبيان السنة مع فصولها الاربعة.
 
[2:189] يسءلونك عن الاهله قل هي موقيت للناس والحج وليس البر بان تاتوا البيوت من ظهورها ولكن البر من اتقي واتوا البيوت من ابوبها واتقوا الله لعلكم تفلحون
 
الاية (2:189) توضح لنا إحدى هذه المواقيت للأشهر الحرم من عبر كلمة "الاهلة" (جمع هلال). فهذا المصطلح متفق عليه أنه يعني بداية ظهور القمر ولكن الفعل الثلاثي (هلل) لهذا الاسم ليس له أية صلة بالقمر وقد يعني "أي شيئ ابتداء ظهوره, ويستقبله الناس بالفرح". على سبيل المثال: كلمة "هلال" تعني ايضا "بداية هطول الامطار" (انظر: معجم المنجد في اللغة والاعلام) بالفتحة على حرف الهاء. وبداية هطول الامطار هي بداية فصل الخريف (نهاية شهر أوغسطس / بداية شهر سبتمبر) لهذه المنطقة بالذات. وأما ما بعد منتصف شهر سبتمبر فتبداء ساعات النهار بالتراجع في القسم الشمالي من الارض وتزداد في القسم الجنوبي لتكون بمثابة ميزان لكفتي القوى الطبيعية.
 
"النسيئ" نظام الكفار
[9:37] انما النسيء زياده في الكفر يضل به الذين كفروا يحلونه عاما ويحرمونه عاما ليواطءوا عده ما حرم الله فيحلوا ما حرم الله زين لهم سوء اعملهم والله لا يهدي القوم الكفرين
 
حسب مراجع الفئات المسلمة أن العرب قبل الاسلام كان عندهم العلم بالاشهر الحرم وحتى انهم كانوا يتقصدون تغير اماكنها بتقديمها أو تأخيرها لهدف الغزو على القبائل الاخرى. ولكن كما توضح لنا الآية الكريمة أن نظام النسيئ هو إحدى الطرق التي يضل بها الله عز وجل المنافقين فيرتكبوا الذنوب عند إحلالهم ما حرم الله دون أدنى علم بفعلتهم. وهذا قد يكون لسبب اتباعهم السنة القمرية الموضحة في الآية بكلمة "عاما" التي قد تبينت من خلال الدراسات القرءانية أنها تدل على السنة القمرية. أما السنة الشمسية فهي موضحة أيضا في الآية 12:47 (قال تزرعون سبع سنين دابا...) والآية التي تأتي قبل آية النسيئ (9:36) تعلمنا بالتحديد أن عدة الاشهر 12 شهرا يوم تم خلق السموات والارض:
 
[9:36] ان عده الشهور عند الله اثنا عشر شهرا في كتب الله يوم خلق السموت والارض منها اربعه حرم ذلك الدين القيم فلا تظلموا فيهن انفسكم وقتلوا المشركين كافه كما يقتلونكم كافه واعلموا ان الله مع المتقين
 
وكما نعلم أن اليوم الواحد عند الله كألف سنة مما نعد, أي أن اليوم المذكور في الاية 9:36 مربوط بالسنة الشمسية:
[22:47] ويستعجلونك بالعذاب ولن يخلف الله وعده وان يوما عند ربك كالف سنه مما تعدون
 
وكما ذكرنا من قبل فإتباع السنة القمرية قد يعني تحليل صيد الحيوانات البرية في بعض الاوقات التي حرم الله الصيد بها لإعتقاد الناس (زين لهم سوء اعملهم) أنها ليست حرما.
 
كلمة "يوم" متواجدة 365 مرة في القرءان الكريم
وهنا أيضا نجد علامة آخرى من الله عز وجل توضح لنا أن حساب عدد أيام السنة في القرءان هو 365 يوما الموافق لعدد أيام السنة الشمسية. وهذا يعني لنا أن السنة القمرية (المميزة بلقب "عام" في القرءان) بأيامها ال 354 لا تربط بصلة لمنهاج حياتنا الطبيعية.
 
الحمد لله رب العلمين
مقالات متشابهةرزنامة تاريخ تأريخ تصحيح شهر أشهر حرم صيد قرءان

أكتب تعليقك


3 تعليقات

الكاتب: admin في 06.Sep.2013

سلام

قد سأل أحد الأخوة عن عدد ساعات الصيام في النهار وإن كانوا يتعدوا الـ 12 ساعة يوميا؟

الصيام هو فقط نصف نهار ولكن يجب علينا توزبع الساعات حسب الإعتدال المناخي في شهر سبتمبر بالشكل الصحيح حتى تكون الساعات في القسم الشمالي من الأرض متوازية مع القسم الجنوبي.
فالإعتدال المناخي يكون عادة في 21 سبتمبر وحينها تعتدل كفتي الميزان للطبيعة. ولو أردنا أن نوزع أيام الشهر (30 يوما) على القسمين الشمالي والجنوبي للأرض فيجب علينا أن نبدأ 15 يوما قبل الإعتدال. بهذه الطريقة تكون ساعات النهار في القسم الشمالي أول 15 يوما أكثر بقليل من القسم الجنوبي ومن بعد الإعتدال تنقص ساعات النهار في القسم الشمالي وتزداد في القسم الجنوبي بنفس القيم. وهكذا يكون إجمالي الساعات لكلا القسمين متعادل (حوالي 12 ساعة)

سلام

الكاتب: admin في 03.Aug.2013

سلام أخت ظبية
الشهر القمري حسب معلوماتي دائما 29,53 يوما (29 يوم, 12 ساعة و 44 دقيقة) وهناك فقط إختلاف بين القياس "السينودي" وهو ما قلنا عنه والقياس "السيديري" (27 يوما, 7 ساعات و 43 دقيقة) وهو دورة القمر حول الأرض دورة كاملة ومع محور نجم من النجوم الثابتة.
see: synodic and sidereal periods

أما بالنسبة للآية الكريمة التي تقول بإطعام ستين مسكينا فقد تكون مقارنة مع ستين ليلة حيث أن الشهر عبارة عن 30 ليلة.
هناك أيضا آية أخرى تتكلم عن القتل:

وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمنا إلا خطءا ومن قتل مؤمنا خطءا فتحرير رقبة مؤمنة ودية مسلمة إلى أهله إلا أن يصدقوا فإن كان من قوم عدو لكم وهو مؤمن فتحرير رقبة مؤمنة وإن كان من قوم بينكم وبينهم ميثق فدية مسلمة إلى أهله وتحرير رقبة مؤمنة فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين توبة من الله وكان الله عليما حكيما (سورة النساء 92)

الآية مؤلفة من 60 كلمة.
ولكن هذا لم يفيدنا بتعريف أماكن هاذان الشهرين بالتحديد.

الكاتب: dabya في 03.Aug.2013

السلام عليكم  

لقد قال الرحمن في سوره  المجادله 
وَالَّذِينَ يُظَاهِرُونَ مِن نِّسَائِهِمْ ثُمَّ يَعُودُونَ لِمَا قَالُوا فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مِّن قَبْلِ أَن يَتَمَاسَّا ۚ ذَٰلِكُمْ تُوعَظُونَ بِهِ ۚوَاللَّـهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ ﴿٣ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ مِن قَبْلِ أَن يَتَمَاسَّا ۖ فَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ فَإِطْعَامُ سِتِّينَمِسْكِينًا ۚ ذَٰلِكَ لِتُؤْمِنُوا بِاللَّـهِ وَرَسُولِهِ ۚ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّـهِ ۗوَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ.........
فالعلاقه بين الشهرين المتتابعين و الستين مسكينا هي ان لكل شهر ثلاثين يوما فاما ان يصومه او ان يًطعم ستين مسكينا اي ما يعادل  عدد ايامه وهو ثلاثون يوما
ولم يبين الله اي من اشهر السنه بالتحديد 
السؤال هو هل يوجد في اشهر التقويم القمري شهرين متتابعين   عدد ايامهما  30 يوما ؟