سورة التوبة رقم 9 - الجزء الثامن

25.Jul.2013  |  الكاتب: حنيفا مسلما  |  في قسم سورة التوبة

بسم الله الرحمن الرحيم

الأجزاء الأخرى لسورة التوبة { 1 2 3 4 5 6 7 8 9 }

مازال البحث جاري في قضية الآيتين المضافتين من قبل البشر وما زال هناك العديد من الشواهد القرءانية التي تثبت مصداقية الرسالة التي أوحاها الله لعبده رشاد خليفة ليصحح ما أفسدته الأمم خلال الـ 14 قرنا الماضية.  الآية المضافة 128 في سورة التوبة تصف النبي محمد عليه السلام بأنه رؤف رحيم بالمؤمنين وهي صفة لا تجوز إلا لرب رؤف رحيم بعباده رب السماوات والأرض وسعت رحمته كل شيء لا إله إلاهو الرحمن الرحيم.

3:80 ولا يأمركم أن تتخذوا الملئكة والنبين أربابا أيأمركم بالكفر بعد إذ أنتم مسلمون

لقد حاولنا قدر الإمكان أن نقدم العملية الحسابية لكل برهان (إنقر بجانب المعادلة) ليتفحصها كل شخص يبحث عن الحقيقة ونأسف إذا كانت بعضا منها ليست بهذه البساطة أن نقدمها على صفحتنا. ولكننا سنجاوب إن شاء الله على أي إستفسار لها.
 

1. الرسول هو الرسالة

كما يعرف الكثير ممن درسوا القرءان بأن الرسالة والرسول هما دالتين لأمر واحد وهذا ما سيتوضح لنا حين نتمعن في الآيات ونتفحصها من ناحية التعداد والفهم.
الآية المضافة 128 من سورة التوبة أتت بكلمة "رسول" في محتواها:

لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رءوف رحيم

  1. لقد قمنا بالبحث عن هذا المصطلح "رسول" بهذه الأشكال:
    الرسول|والرسول|لرسول|وللرسول|وبالرسول|ورسول|برسول
    وقد وجدنا هذه الكلمة 115 مرة بالتمام ولكننا لو تفحصناها في معاني الآيات فسنجد أن 12:50  (سورة يوسف) تدل على رسول الملك وليس رسول الله.

    وهذا يعني أن كلمة "رسول" متواجدة في القرءان 114 (19×6) مرة.
    وكما نعلم أن سور القرءان, "رسالة الله" هي أيضا 114 (19×6) سورة.

    ها هي الآيات:
    2:87, 2:101, 2:143, 2:214, 2:285, 3:32, 3:53, 3:81, 3:86, 3:132, 3:144, 3:153, 3:172, 3:183, 4:42, 4:59, 4:61, 4:64, 4:69, 4:80, 4:83, 4:115, 4:157, 4:170, 4:171, 5:41, 5:67, 5:70, 5:75, 5:83, 5:92, 5:99, 5:104, 7:61, 7:67, 7:104, 7:157, 7:158, 8:1, 8:24, 8:27, 8:41, 9:13, 9:61, 9:81, 9:88, 9:99, 9:120, 10:47, 13:38, 14:4, 15:11, 16:113, 19:19, 20:96, 21:25, 22:52, 22:78, 24:47, 24:54, 24:56, 24:63, 25:7, 25:27, 25:30, 26:16, 26:107, 26:125, 26:143, 26:162, 26:178, 29:18, 33:21, 33:40, 33:53, 36:30, 40:78, 43:29, 43:46, 44:13, 44:17, 44:18, 47:32, 47:33, 48:12, 48:29, 49:3, 49:7, 51:52, 57:8, 58:8, 58:9, 58:12, 59:7, 60:1, 61:5, 61:6, 63:1, 63:5, 63:7, 64:12, 69:10, 69:40, 72:27, 73:16, 81:19, 91:13, 98:2
     
  2. عدد هذه الآيات هو 108 ونصف هذا العدد هو 54 (108/2) . ولو ذهبنا إلى الآية ال54 من المجموعة فسنجد أنها الآية 19:19
     
  3. عوضا عن ذلك فأن الآية المضافة تصف الرسول بكلمة "عزيز" لهذا بحثنا عنها في هذه ال 108 آيات ووجدناها مرة واحدة في الآية 14:4 والتي عدد كلماتها 19

توضيح:
حتى نتأكد أن الرسول هو الرسالة التي أتى بها لنقرأ سويا الآية 26:16

فأتيا فرعون فقولا إنا رسول رب العلمين

أنظر كيف يخاطب الله النبيين موسى وهرون في هذه الأية. فهو يتكلم معهما بصفة المثنى ولكن كلمة "رسول" الدالة على كلاهما هي مفرد:

فأتيا (2) فقولا (2) إنا (2) رسول (1)

 

2. الرقم الأولي 127 وسورة التوبة

1) سورة القلم 68 هي آخر سورة تحمل الأحرف النورانية وبها تتركز النون. فحرف النون هو محبرة القرءان, أنظر إلى الشكل (ن). "والقلم" هو الكتابة الربانية. "وما يسطرون" هي إضافات البشر. فالنون تعطينا المعيار الصحيح في حساباتنا. ولو إبتدأنا بهذه السورة حتى آخر القرءان فسنجد 965 آية:

  • مجموع أرقام الآيات هو 16129 (127×127) .
     
  • والأروع في هذا الحساب أن رقم الآية المضافة (129) من سورة التوبة موجود بداخله: 16129
    ولكن هذا الرقم في الحقيقة هو: 1+6+1+2+9 = 19
     
  • وعدد الكلمات في هذه الآيات هو 4636 (244×19) كلمة .
    والعدد 4636 هو أيضا 19 (6+3+6+4).

وهذه طبعا آية من عند الله وتدل على أن هذا العدد الأولي 127 هو مميز ومرتبط بالرقم 19.
 

2) حسنا, لنبدأ من أول سورة "الفاتحة" حتى سورة "الملك" 67 (التي تكون قبل سورة القلم 68) وهي السور المتبقية من المثال السابق:

  • سنجد 5334 (127x42) آية (مع البسملات!!!) .
    هذه الآيات تحتوي على 72770 (3830×19) كلمة .
    ولو جمعنا أرقام الآيات فسنحصل على 317281 (16699×19).
     

3) نحن نعلم أن الله لا يترك صغيرة ولا كبيرة إلا وأحصاها في القرءان وأن حرف نون الذي يتصدر سورة القلم هو البرهان على صحة أيات القرءان ويأكد لنا أن سورة التوبة مؤلفة من 127 آية فقط.

  • فلو بحثنا عن حرف النون في نفس السور سنجدهم في 5067 أية:
    مجموع أرقام الآيات هو 309880 (127x2440) .
     
  • حتى نرى أن حرف النون النوراني مميز في القرءان , فلنبحث في أول 19 سورة عنه:
    وقد وجدناه في 2322 آية (مع البسملات!!!) التي عدد كلماتها 39824 (2096×19) كلمة .
     

5) حرف الطاء (طـ) هو أيضا من الأحرف النورانية المتواجد في (طه, طس, طسم). وهذا الحرف يأكد أن عدده صحيح 100%.

  • فلو بحثنا عنه في مجمل القرءان سنجده 1273 (67×19) مرة .
  • والأروع من ذلك أن ال 1273 حرف طاء متواجدين في 1270 (127×10) كلمة .
  • ونفيد أيضا أن تعداد إسم الجلالة "الله" من سورة الفاتحة 1 حتى سورة التوبة 9 هو أيضا 1273 (67×19) .

حرف الطاء غير موجود في هاتين الآيتين المضافتين من سورة التوبة, لكنه يعطينا عدد آيات هذه السورة 127 بالضبط.
 

6) أول أحرف نورانية في القرءان هي (ألم) المتواجدة في بداية 6 سور وهي (2, 3, 29, 30, 31, 32):

  • مجمل أرقام هذه السور هو 127 (2+3+29+30+31+32) .
    ولا ننسى أن العدد 6 هو من الأعداد المميزة في القرءان (أنظر البحث)
     

7) أما أول 6 سور غير نورانية تبدأ بالفاتحة وتنتهي بالتوبة (1,4,5,6,8,9). كلى السورتين يبدءا بحرف "الباء" (بسم و براءة). ولو بحثنا بهذه السور الـ 6 عن جميع الآيات التي تبدأ بحرف الباء فسنجد 7 آيات بالتمام:

  • تعداد الأحرف بهذه الآيات هو 285 (15×19) حرفا ومع البسملات يكون 323 (17×19) حرفا .
     
  • أما جميع أحرف الباء في هذه السور الـ 6 متواجد في 603 آيات (مع البسملات!!!)
    وعدد أحرفها:  53162 (2798×19) .
     

8) حرف الميم (م) هو أيضا من الأحرف النورانية. ولو بحثنا عنه في مجمل القرءان

  • سنجده في 5842 (127×46) آية (مع البسملات!!!) .

10) حرف العين (ع) من الأحرف النورانية (كهـيعص, عسق). ولو بحثنا عنه في مجمل القرءان:

  • سنجده 9398 (127×74) مرة .

11) نحن نعلم أن إسم الجلالة "الله" متواجد في القرءان 2698 (19×142) مرة . وهو متواجد في 85 سورة, في 1820 آية.

  • ولو جمعنا عدد السور والأيات (85+1820) فسنحصل على 1905 (127×15).

12) الحرفين يا و سين هما من الأحرف النورانية (يس). ولو بحثنا عنهما في مجمل القرءان:

  • لوجدنا 6036 أية (مع البسملات!!!) التي عدد كلماتها 76581 (127×603) كلمة .
  • أو 5924 أية (بدون بسملات!!!) والتي عدد كلماتها 76133 (4007×19) كلمة .
  • لاحظ العدد 76,133 (76 (4×19) و 133 (7×19)).

13) من السورة 9 حيث فقدت البسملة حتى السورة 27 حيث وجدت البسملة المفقودة هم 19 سورة.

  • في هذه ال 19 سورة يوجد 25781 (127×203) كلمة (بدون بسملات!!!) .
  • و 2033 (107×19) آية (مع بسملات!!!) .

14) من أول القرءان حتى سورة محمد 47 يوجد 4626 آية (مع البسملات!!!)

  • عدد كلمات هذه الآيات هو: 66040 (520×127) .

 

3. طس 19 سورة

من سورة التوبة 9 حيث فقدت البسملة حتى سورة النمل 27 حيث وجدت البسملة مجددا (الآية 30) يوجد بالضبط 19 سورة.

سورة النمل تبدأ بالأحرف النورانية [طس] ولو بحثنا في هذه الـ 19 سورة عن طس سنجدهما 2470 (19×130) مع البسملات!!!.

وحتى لو بحثنا في أول 19 سورة عن طس فسنجدهم في 3572 (19×188) كلمة .

 

4. العدد الرابع

العدد 4 هو أول عدد يألف وحدة كاملة فنتيجة جمع أرقامه هي 10 كاملة (1+2+3+4). جميع السور في القرءان تحتوي على آية رقم 4 أو أكثر ما عدى ثلاث سور, وهم (العصر, الكوثر, النصر) ويتبقى 111 سورة.

  • مجموع أرقام السور لهذه الـ 111 سورة هو 6234 وهو أيضا عدد آيات القرءان 6234 بدون الآيتين المزيقتين من سورة التوبة.

    لا إله إلا الله
     
  • والأن لنأخذ فقط الآيات رقم 4 من كل سورة وهم 111 ونبحث بهم عن حرف القاف, بما أن حرف القاف يمثل القرءان:
    وقد وجدنا في هذه 111 آية 114 (6×19) حرف قاف و 114 هو أيضا عدد سور القرءان.
    هاهي الآيات!!!

    ربنا لك الحمد والشكر

5. السبع المثاني

سورة الحجر 15 تحتوي على آية مهمة جدا لنا وهي:

15:87 ولقد ءاتينك سبعا من المثانى والقرءان العظيم

لو جربنا أن نحول هذه الآية لأرقام, فسنجد التالي:

سبعا: 7
مثاني مشتقة من إثنين: 2
والقرءان هو: 1

  1. نلاحظ أن الأرقام هي: 7 2 1 = 127
     
  2. ونلاحظ أيضا أن (7+2+1) هو 10 ورقم العشرة في القرءان يدل على الإتمام أو الشيئ الكامل.
     
  3. لو رجعنا 7 سور إلى خلف الآية 15:87 فسنصل لسورة التوبة (رقم 9) المؤلفة من 127 آية.
     
  4. ومن بداية هذه السورة (9) حتى الآية 15:87 سنجد 652 آية التي عدد أحرفها 42799 (337×127) حرفا.
     
  5. والأن نضيف سورتين (مثاني) للسبعة وبهذا فيكون الناتج 9 وهو رقم سورة التوبة
     
  6. السور التسعة تبدأ من سورة الأعرف 7 حتى سورة الحجر 15 الآية 87.
    هذه التسع سور بها 933 آية التي عدد كلماتها 14820 (780×19).
    ومجموع أرقام السور والآيات (99+58288) هو 58387 (3073×19).
     
  7. والأن لنبحث عن كلمة "قرءان" بهذه التسع سور (من السورة رقم 7 حتى الآية 15:87)
    وجدناها 10 مرات في 6 سور التي جمعها 66 (7+9+10+12+13+15).
    66 هو القيمة الحسابية لإسم الجلاله "الله" (1+30+30+5).
    ولو جمعنا أرقام السور والآيات فسنحصل على 665 (35×19) و 35 (5×7).
     
  8. والأن لنبحث عن إسم "الله" بهذه التسع سور (من السورة رقم 7 حتى الآية 15:87):
    وقد وجدناه 532 (28×19) مرة و 28 (4×7).
    في 365 آية (عدد أيام السنة).
     
  9. سبعا من المثاني هي أيضا (7×2 = 14) ولو رجعنا 14 سورة للخلف بداية من السورة 15 فسنصل لسورة البقرة 2.
    هذه ال 14 سورة بها 1905 (15×127) أيات (مع البسملات!!!) .
    ولو جمعنا عدد السور والآيات (14+1905) فسيكون الناتج 1919 (101×19) (لاحظ:19-19 مثاني الـ 19).
     
  10. الآية 15:87 تبدأ بكلمة "ولقد" ولو بحثنا في مجمل القرءان عن الآيات التي تبدأ بها فسنجد 114 (6×19) آية .
    ربما هذه النتيجة لا تلعب دورا في تعداد سورة التوبة ولكنها تثبت أن الآية 15:87 مهمة لحساباتنا!!
     

6. القرءان 6 أجزاء

القرءان الكريم مؤلف من 114 (6×19) سورة ونحن نعلم من خلال أبحاثنا أن آيات القرءان مقسمة لـ 6 أجزاء (أنظر البحث) ونعلم أيضا أن الحرف النوراني "قاف" يمثل القرءان.

  • ولو بحثنا في مجمل القرءان عن الآيات التي تحتوي على حرف القاف في المرتبة السادسة مثال:

    3:173 الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمنا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل

    وقد وجدنا 114 (6×19) آية بهذا الشكل.
     
  • عدد أحرف هذه الـ 114 آية هو 6234 حرفا. وهو أيضا عدد آيات القرءان 6234 بدون الآيتين المزيفتين من سورة التوبة.

    الله أكبر ولله الحمد
     
  • وحتى نثبت هذه الحقيقة لنجرب نفس العملية ولكن بالعكس وبالرقم 19 وهو أن نبدأ من آخر كل آية ونحسب حرف القاف الذي يصل إلى الحرف التاسع عشر كالمثال التالي:

    17:78 أقم الصلوة لدلوك الشمس إلى غسق اليل وقرءان الفجر إن قرءان الفجر كان مشهودا

    وقد وجدنا 98 آية التي عدد أحرفها 4902 (114x43).

    سبحان ربى العطيم
     
  • وحتى نثبت أكثر أن هذا الحساب دون شك تركيبة ألهية محكمة لنأخد القيمة الحسابية لإسم الجلالة "الله" وهو 66 كما سبق وقلنا.
    والأن لنبحث عن حرف القاف الذي يقع في المرحلة الـ 66 من الآيات كالمثال التالي:

    16:77 ولله غيب السموت والأرض وما أمر الساعة إلا كلمح البصر أو هو أقرب إن الله على كل شىء قدير

    وقد وجدنا 42 آية في 24 سورة (24+42=66)
    وعدد أحرفها 4617 (243×19).
     

ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولىنا فانصرنا على القوم الكفرين

 

الأجزاء الأخرى لسورة التوبة { 1 2 3 4 5 6 7 8 9 }

الحمد لله رب العلمين
 

مقالات متشابهةسورة التوبة تسعة عشر القرءان 19

أكتب تعليقك


0 تعليقات